منتدى طلاب جامعة خنشلة

منتدى مفتوح لجميع الطلاب والأساتذة . بحوث و دروس .كل ما يحتاجه الطلبة عامة ، و طلبة جامعة خنشلة خاصة منتدى الطلبة الجزائريين و العرب
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 العيب والحرام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
chaima

avatar

عدد المساهمات : 193
تاريخ التسجيل : 07/08/2014

مُساهمةموضوع: العيب والحرام   الأربعاء أغسطس 13, 2014 11:24 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


.
.


أتكلّم في هـ الموضوع عن قوّة سلطة الحرام و المتمثّل في ( الدين ) و عن قوّة سلطة العيب و المتمثّل في ( المجتمع ) "



الكل لا يريد أن يقع في الحرام و لا العيب .. و كلنا يعلم [ أن كل حرام ( عيب ) وفي نفس الوقت ليس كل عيب ( حرام ) ]

في الحقيقه :
كلّنا نخاف من الحرام و لا نريد أن نـُغضِب ( الرب ) عزوجل و يعطينا ( ذنب )
و بعد ذلك يأتي خوفنا من العيب و أن لا نـُغضب ( المجتمع ) و يعطينا ( إنتقاد )

وفي الواقع :

لـ الأسف في وقتنا الحالي و من خلال ما أراه في مجتمعنا ..
أصبحت سلطة [ العيب ] أقوى من سلطة [ الحرام ] في أمور كثيره ..
و هذه عدة أمثله تؤكد ماذكرته ..

شرب الدخان
أمر محرّم في الدين .. و جميع من يدخّنون يدركون ذلك "
و لكن المدخّن مستعد أن يدخّن أمام الله و لا يدخّن أمام أبوه أو أمه أو عمه أو خاله أو أو أو .. .. ..
لماذا ؟
لـ أنه يخاف أن يـُنتـَقد من مجتمعه و لم يخاف أن يعاقبه الله .. هنا نقول : ( أصبح العيب أقوى من الحرام )


الغزل

أمر محرّم في الدين .. و جميع من يغازلون يدركون ذلك "
و لكن المـُغازِل مستعد أن يغازل أمام الله و لا يغازل أمام أبوه أو أمه أو عمه أو خاله أو أو أو .. .. ..

لماذا ؟

لـ أنه يخاف أن يـُنتـَقد من مجتمعه و لم يخاف أن يعاقبه الله .. هنا نقول : ( أصبح العيب أقوى من الحرام )


الخمر

أمر محرّم في الدين .. و جميع من يشربون يدركون ذلك "
و لكن السكّير مستعد أن يسكر أمام الله و لا يسكر أمام أبوه أو أمه أو عمه أو خاله أو أو أو .. .. ..

لماذا ؟

لـ أن يخاف أن يـُنتـَقد من مجتمعه و لم يخاف أن يعاقبه الله .. هنا نقول : ( أصبح العيب أقوى من الحرام )

وهذا على سبيل المثال و ليس حصراً .. هناك أموراً كثيره أراها و يراها غيري تؤكد ذلك ..

الكل يقول أننا نخاف من الله و لا نريد أن نفعل الحرام ومن ثم يغضب علينا الله
و تصل الأمور أن نـُغضب المجتمع ولا نـُغضب الله عزوجل و هذا شي طيب ..
و لكن الواقع عكس ذلك .. مستعدون أن يغضب علينا الله ولا يغضب علينا مجتمعنا !!


من الممكن أن نقول أنه يندرج تحت مسألة ( الإجهار بـ المعصيه ) وهذا عذر مقبول نوعاً ما لكن تطبّق هـ المسأله أمام أبوك و أمك و أقربائك و لكن لا تطبّقه أمام أصدقائك !!

هنا أبتعد الأمر عن المجاهره بـ المعصيه


و غير ذلك ..
بعض ولاة الأمور يرهبون أبنائهم من العيب أكثر من الحرام !!
يربّيه و هو صغير على العيب فقط ,, أما الحرام يقول ( توّه صغير و لامن كبر بـ يعرف )

يعني أنت ألحين تنشأ ولدك على الأبتعاد عن العيب و ليس الإبتعاد عن الحرام

إلى أن يكبر الأبن و يصبح الخوف من العيب أكبر من الخوف من الحرام .. وهذي مصيبه !!


{ الله عزوجل فوق كل شي }

و المجتمع الذي يخيفنا أكثر من الله لن يغفر لنا ذنوبنا التي أرتكبناها مع الله ..

و كلامي هذا موجه فقط إلى من يخاف من مجتمعه أكثر من خوفه من الله "
{ هـ الأمر خطير جداً }

لـ أنه إذا أستمر مع الشخص في أمر بسيط مثل ( الغزل أو الدخان ) من الممكن أن يتطوّر إلى أمر كبير جداً !!

فـ ياليت يا أخواني نتوب و نبتعد عن مثل هـ الأمور لكي لا نصل إلى حد ٍ لا يحمد سواه "

لا أريد الإطاله , لكي أعطي لكم المجال في الكلام و طرح آرائكم حول أسباب هـ الظاهره و سُـبل علاجها ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
العيب والحرام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى طلاب جامعة خنشلة :: منوعات :: قسم خريجي الجامعة-
انتقل الى: